6 دول لازالت تدفع ديون مستحقة عليها منذ قرون مضت

تمر الأيام بالعديد من الأحداث الجسام التي يسجلها التاريخ،وغالباً ما يأتي المؤرخون للبحث في أسرار وخبايا الأحداث التاريخية الهامة كالحروب والمعارك وإستقلال الدول والإستعمار والإنقلابات العسكرية وغيرها،ولكن كل هذه الأحداث قد يتكون منها نتائج تستمر لسنوات طويلة قد تصل الي قرون فلك ان تتخيل ان لا زالت بعض الدول تدفع ديون وغرامات ومعاشات مستحقة عليها منذ قرون بسبب الأحداث التاريخية إليك التقرير

جزر هايتي وثمن الإستقلال

جزر هايتي هي الدولة الوحيدة في العالم التي حصلت علي الإستقلال بعد ثورة العبيد ،حيث قام العبيد الأفارقة بثورة قوية ضد المستعمر الفرنسي المستبد وقاوا بطرد الفرنسين وأعلنت قيام دولة هايتي عام 1804،إلا ان معظم دول العالم رفضت الإعتراف بها كدولة مستقلة مخافة عدواة الفرنسين،ولذلك أرسلت فرنسا أحد أساطيلها من أجل إعادة الجزر تحت الحماية الفرنسية ولكنها بعد مفاوضات مع الحكومة الهايتية إتفقوا علي دفع جزر هايتي لمبلغ 90 مليون فرنك من الذهب  كتعويض للفرنسين عن أملاكهم ،وهو رقم ضخم حيث كان يوازي 5 أضعاف الدخل السنوي لجزر هايتي في ذلك الوقت ،وكانت أخر دفعة سددت للفرنسين عام 1947 بعد 120 عام من فرض الغرامة،ويرجح ان يوزاي هذا الرقم حوالي 20 مليار دولار في الوقت الحالي .

ديون المياه الهولندية


هو واحد من أقدم الديون، يعود تاريخه إلى القرن السابع عشر، ولا تزال فوائده تُسدد حتى الآن، من قبل هيئة المياه الهولندية "بوفندام" المسؤولة عن صيانة السدود والأنهار في القرن السابع عشر،في عام 1624 طُرحت مجموعة من السندات لجمع الأموال لصيانة أحد السدود، وفي عام 2003 خصصت جامعة "بيل" نحو 25 ألف دولار لشراء السندات، التي كانت مكتوبة على جلد ماعز تعود لتلك الفترة، وتبلغ قيمتها الحقيقية ألف جليدر هولندي أي ما يعادل الآن 500 دولار،واشترت الجامعة هذه السندات لأنها ليس لها تاريخ استحقاق محدد، وما زالت تُدرّ فوائدَ حتى الآن.

المانيا تدفع ديون بسبب الحرب العالمية الأولي 

إجتماع معاهدة فرساي

بعد إنتهاء الحرب العالمية الأولي ،عقد مؤتمر فرساي وفيه تم إعتبار ان المانيا هي سبب الحرب وبالتالي تم فرض عقوبات عليها كديون تسددها للدول المتضررة من الحرب كمبلغ ـ132 مارك ذهبياً، وهو ما يعادل 400 مليار دولار في الوقت الحالي.
قام الأمان بدفع جزء كبير من الديون حتي مجئ هتلر ورفض الدفع في ثلاثينيات القرن الماضي حتي الحرب العالمية الثانية وتقسيم المانيا الي دولتين، فرض الحلفاء علي المانيا الغربية دفع المبلغ المتبقي من الدين علي أقساط سنوية ،حتي بعد أتحاد المانيا الشرقية والمانيا الغربية مرة أخري ظلت تدفع الدين وكان أخر قسط تم سداده عام 2010 ويقدر ب 94 مليون دولار.

معاش فرنسي لمحامي منذ عام 1738

كلود لينيت هو محامي فرنسي كان بمثابة مستشار لعائلة دوق (نبيل)فرنسي ،وقد إستطاع المحامي إقناع العائلة بتقديم معاش الف فرنك فرنسي له مدي الحياة وحتي وفاة أخر فرد في عائلته،الغريب ان عائلة المحامي نجت من كل الكوراث التي واجهتها فرنسا كالثورة الفرنسية وظهور نابليون والحربين العالميتين ،وفي عام 2009 اكتشف خبير الاقتصاد فرنسوا فيلدي قصة عائلة لينت، وحاولت الحكومة تقديم عروض شراء الأقساط، إلا أنها قوبلت بالرفض من أحفاد لينت، فيما لا يزال الراتب يُدفع حتى الآن، وبعد هذه المدة الكبيرة، انخفضت قيمته إلى ما يساوي دولار وربع فقط سنوياً.

معاش الحرب الأهلية الأميركية


انتهت الحرب الأهلية الأميركية رسمياً عام 1865، لكن هناك امرأة أميركية لا تزال تحصل منذ قرن ونصف القرن على معاش حكومي، كتعويض عن خدمة والدها في جيش الاتحاد. إنها إيرين تريبليت، ابنة موس تربيليت المزارع من ولاية كارولينا الشمالية، الذي دخل الحرب كجندي في جيش "الكونفدراليين الانفصاليين"، وانضم بعد ذلك إلى جيش اتحاد الولايات المتحدة الأميركية،ونجا موس من الحرب، وتزوج بعد ذلك من امرأة تصغره بخمسين عاماً، وأنجب إيرين عام 1930، وتوفي بعدها ببضع سنوات،تعيش إيرين الآن في دار لرعاية المسنين في ولاية كارولينا الشمالية، وتحصل على معاش حكومي يقدر بـ73 دولاراً كل شهر، وهي آخر شخص حي يحصل على هذا المعاش، لكنها ليست الوحيدة التي تحصل على معاشات في الحروب القديمة، حيث ذكرت تقارير أن عشرات الأشخاص يحصلون على تعويضات الحرب الأميركية الإسبانية عام 1898.

سندات الحرب العالمية الأولى

في عام 2014 أعلنت الحكومة البريطانية عن خطتها لسداد جزء كبير من ديونها جراء  مشاركتها في الحرب العالمية الأولى، وكانت الحكومة وقتها تجمع الأموال لتمويل الحملة العسكرية،وقالت الحكومة إنها ستكون مضطرة إلى دفع فوائد بقيمة 1.26 مليار جنيه إسترليني على هذه الفترة منذ عام 1917،وكان رئيس الوزراء البريطاني ونيستون تشرشل عام 1927 قد أصدر سندات بنسبة 4% وكان وقتها وزيراً للخزانة، بهدف سداد هذه الديون، وطرح سندات أخرى بنسبة 5%، مما رفع الدين على الحكومة البريطانية طوال هذه المدة لأكثر من 13 مليار جنيه إسترليني،وقالت الحكومة إنها ستدفع 218 مليوناً كجزء من هذه الديون.


6 دول لازالت تدفع ديون مستحقة عليها منذ قرون مضت Reviewed by Ahmed mohammed on أبريل 17, 2017 Rating: 5
إرسال تعليق
All Rights Reserved by فكرط نيوز © 2014 - 2015
Powered By Blogger, Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.