تفاصيل القبض على راكب هدد بتفجير طائرة قادمة من جدة إلى القاهرة

صرح مصدر أمني بمطار القاهرة الدولي، مساء أمس الثلاثاء، إن السلطات الأمنية ببلاده ألقت القبض على راكب مصري كان عائدًا على متن طائرة خطوط (فلاي ناس) للطيران قادمة من مدينة جدة السعودية، إثر تهديده بتفجيرها.




وأوضح المصدر الأمني ذاته، مفضلا عدم ذكر اسمه، أن برج المراقبة بمطار القاهرة تلقى إشارة من قائد الطائرة التابعة لشركة طيران خاصة قادمة من جدة والتي كانت في طريقها للهبوط، يطلب استدعاء الشرطة بسبب تهديد راكب مصري بتفجير الطائرة.

وأضاف أن المطار أعلن حالة الطوارئ على الفور، وفور هبوط الطائرة، صعدت السلطات الأمنية إليها وسيطرت على الراكب وسلمته للجهات الأمنية للتحقيق معه وبدأت جهات التحقيق في سؤال طاقم الطائرة والركاب لكشف تفاصيل الواقعة.

وكشف المصدر الأمنى أن المعلومات الأولية تشير إلى أن الراكب المصري يبلغ من العمر 61 عاماً وهو من محافظة الغربية وكان عائدا من أداء العمرة بالأراضي السعودية، والانطباع المبدئي أنه في حالة "عدم اتزان نفسي" أي أنه لا توجد أي جهات إرهابية لها علاقة بالحادث.

ولفت المصدر إلى أن "الجهات الأمنية تعاملت بكل حسم مع تهديد الشخص بالتفجير وتم رفع حالة الاستنفار لكل الأجهزة الأمنية وتوجهت سيارات المطافئ والإسعاف إلى موقع 17 بأرض المهبط لاستقبال الطائرة تحسبا لأي مفاجآت ولا مجال وقتها للتفكير في اتزانه من عدمه".

وأضاف مصدر أمني بمطار القاهرة أنه وبالتحقيق مع المتهم تبين أنه هدد بتفجير الطائرة على إثر خلاف مع أحد الركاب، مما اضطر قائد الطائرة لإبلاغ الجهات الأمنية بالمطار لاتخاذ الاحتياطات اللازمة.




ولم يصدر عن سلطات مطار القاهرة بيان عن الواقعة حتى الساعة التاسعة مساء ليوم الثلاثاء.

جدير بالذكر أنه في ٢٩ مارس من العام الماضي تعرضت طائرة مصرية تابعة لشركة مصر للطيران الحكومية من طراز إيرباص 320، للاختطاف من أحد الركاب بعد التهديد بتفجيرها، وكانت متجهه من مطار برج العرب في الإسكندرية (شمال) إلى مطار القاهرة وأجبر قائدها على الهبوط بمطار لارنكا بقبرص قبل أن يتم القبض عليه.
تفاصيل القبض على راكب هدد بتفجير طائرة قادمة من جدة إلى القاهرة Reviewed by karim mohamed on مايو 10, 2017 Rating: 5
إرسال تعليق
All Rights Reserved by فكرط نيوز © 2014 - 2015
Powered By Blogger, Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.